نــــبـــذة

بسبب الفقر الشديد الذي نتج من سياسات الاحتلال الممنهجة على سكان البلدة القديمة أصبحت الحياة المعيشية صعبة عليهم ضمن الظروف العادية وأصبح معيل الأسرة لا يستطيع توفير أساسيات الحياة الكريمة لأبنائه وعائلته ، لا سيما وأن بعضهم يتكفل بأكثر من عائلة مما يزيد العبء عليهم إضافة إلى العائلات اليتيمة والتي لا يوجد من يعيلها ولذلك كان التأقلم والتعايش مع تغير الظروف المعيشية أو الفترات الموسمية أصعب بكثير نظرا لاحتياج توفير بعض اللوازم الضرورية للتأقلم مع هذه التغيرات ، وهذا ما يحدث عند حلول فصل الشتاء حيث يكون البرد شديد وقارص ولا يتوفر لدى أغلب العائلات الكسوة اللازمة لحمياتهم إضافة إلى هطول الأمطار الغزيرة مما يؤدي في بعض الأحيان إلى الفيضانات وهدم جزء من المباني بسبب عدم جاهزية المباني لمثل هذه الظروف. وبسبب الفقر الشديد لا تستطيع أغلب العائلات من توفير احتياجاتها الضرورية كالملابس الشتوية والبطانيات وغيرها من الاحتياجات التي تحميهم البرودة الشديدة ولذلك قامت جمعية البراق بتقديم هذا المشروع لنقف مع أهلنا في البلدة القديمة ضمن هذه الظروف الصعبة

كسوة الشتاء
كسوة الشتاء

تقوم جمعية البراق قبيل فصل الشتاء وبالتنسيق مع الجهات المختصة بتوفير كوبونات شرائية يتم تقديمها للعائلات الفقيرة والتي تم اختيارها بعد تقييم الوضع المادي الذي تعيشه، علما أن الكوبون يقوم بتوفير احتياجات شخص واحد فقط

التفاصيل
 دعم مركز رعاية المسنين
دعم مركز رعاية المسنين

يقوم مشروع دعم مركز رعاية المسنين على توفير سولار طيلة أشهر البرد بهدف تدفئة دار المسنين وتوفير أجواء مريحة للمقيمات فيها والمقيمين من أمهاتنا وآبائنا المقدسيين، بالإضافة إلى توفير احتياجات المقيمين في الدار من

التفاصيل