رعاية الإنسان في البلدة القديمة

لأنّ المقدسيّ إنسان

نــــبـــذة

مع ارتفاع تكاليف الحياة في القدس وخصوصا البلدة القديمة بسبب سياسات الاحتلال فقد زادت نسبة الفقر في البلدة القديمة بشكل غير مسبوق حتى وصلت لأكثر من 82% مع ارتفاع في البطالة إلى أكثر من 45% حيث انشغل فيه المقدسي في البلدة القديمة عن التصدي لسياسات الاحتلال تجاه المسجد الأقصى والحفاظ على أرضه بالسعي وراء العيش الكريم، فيأتي برنامج رعاية من أجل دعم الإنسان المقدسي بمختلف فئاته في البلدة القديمة ورعاية احتياجاته.

الطرد الغذائي
الطرد الغذائي

تسعى جمعية البراق الى تحقيق التوازن المعيشي للعائلات الفقيرة في البلدة القديمة من خلال تنفيذ مشروع توزيع الطرود الغذائية على العائلات الفقيرة في البلدة القديمة، حيث يتم توزيع الطرود الغذائية عليهم خلال شهر رمضان

التفاصيل
شموس الغد
شموس الغد

الإهتمام بالجانب التعليمي لطلبة البلدة القديمة وخصوصا الأيتام من خلال توفير عدد من المدرسين ذوي الخبرة والكفاءة حيث يتم متابعة هؤلاء الطلبة ومعالجة المشاكل التي يواجهونها في التحصيل العلمي ودعمهم للحد من ظاهرة

التفاصيل
تأهيل أمهات الأيتام
تأهيل أمهات الأيتام

البرنامج عبارة عن مرافقة لشريحة مهمشة ومغيبة عن الواقع التطويري والإنمائي في فلسطين عموما والقدس على وجه الخصوص، والتي هي شريحة أمهات الأيتام، فيتم تقديم مجموعة من الدورات الفنية والتدريبات المهنية لهنّ، دعما لهنّ

التفاصيل
 دعم مركز رعاية المسنين
دعم مركز رعاية المسنين

يقوم مشروع دعم مركز رعاية المسنين على توفير سولار طيلة أشهر البرد بهدف تدفئة دار المسنين وتوفير أجواء مريحة للمقيمات فيها والمقيمين من أمهاتنا وآبائنا المقدسيين، بالإضافة إلى توفير احتياجات المقيمين في الدار من

التفاصيل
كسوة العيد
كسوة العيد

سيتم توزيع كسوة العيد على أطفال البلدة القديمة وعوائلهم في القدس أيام عيد الفطر وعيد الأضحى المبارك.

التفاصيل
كسوة الشتاء
كسوة الشتاء

تقوم جمعية البراق قبيل فصل الشتاء وبالتنسيق مع الجهات المختصة بتوفير كوبونات شرائية يتم تقديمها للعائلات الفقيرة والتي تم اختيارها بعد تقييم الوضع المادي الذي تعيشه، علما أن الكوبون يقوم بتوفير احتياجات شخص واحد فقط

التفاصيل
أضحيتي في القدس
أضحيتي في القدس

المشروع عبارة عن إحياء لسنة النبي صلى الله عليه وآله وسلم في ذبح الأضحية، وتوزيع لحومها على العائلات المحتاجة في البلدة القديمة بالقدس، دعما ومشاركة لهم فرحتهم بالعيد.

التفاصيل